"باربي" تكسر النمطية.. دُمى بأطراف اصطناعية وعلى كراسٍ متحرّكة!

نشر الأثنين 18/02/2019 07:22 , موقع بكرا

قررت شركة دمى "باربي"، إصدار دمية تملك ساقاً صناعية وأخرى بكرسي متحرك، وتهدف الشركة من هذه الخطوة إلى محاربة النظرة العامة للأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة بهذا المشروع.

ومن المتوقع، إطلاق الدميتين، في حزيران العام 2019، ضمن خط أزياء "ماتيل 2019".

وأعلنت "ماتيل" في بيان أنها كعلامة تجارية، تسعى إلى "تضمين المزيد من العروض المتعددة الأبعاد للجمال والموضة"، وتعاونت لصنع دمية مع طرف اصطناعي، مع جوردان ريفز (13 عاماً)، وهي ناشطة لحقوق الأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة. وتمّ تصنيع هذه الدمية بالشراكة مع مستشفى "UCLA Mattel" للأطفال وخبراء في تصنيع الكراسي المتحركة لتصميم كرسي متحرك.

وأشارت "ماتال" إلى وجود العديد من أنواع الكراسي المتحركة، موضحة أنها ستركز على تصنيع كراسي موجهة نحو الفئات التي تعاني من الإعاقة الدائمة، وستقدم أيضاً منحدراً ليضاف إلى منزل الدمى.

المصدر: العربية

أضف تعليق

التعليقات