حقائق تهمّك عن متلازمة تكيّس المبايض

نشر الأربعاء 19/12/2018 11:57 , موقع بكرا
صورة توضيحية
حقائق تهمّك عن متلازمة تكيّس المبايض

متلازمة تكيّس المبايض هي حالة شائعة لدى النساء، فواحدة من كل 10 نساء تُصاب بتكيّس المبايض. وقد تكون المرأة مُصابة بتكيّس المبايض دون أن تعلم، فهي فقط تشعر ببعض الآلام الزائدة عند الحيض، أو شعور غير مرغوب فيه، أو ظهور حبوب الشباب، أو عدم السيطرة على الوزن، وفي أبرز الحالات تعاني من تأخّر الحمل. وهناك معلومات وحقائق عامة يجب أن تعرفيها عن هذا المرض الشائع في عالم النساء، وهي:

1- قد يكون لديكِ فقط أحد أعراض متلازمة تكيّس المبايض
تكيّس المبايض يحدث نتيجة خلل هرموني، وهو الأمر الذي يحول دون اكتشافه بنفسك، ويستلزم استشارة الطبيب، وذلك لتحليل نسب الهرمونات في جسمك، بالإضافة إلى فحص عدد من الأعراض الظاهرية الأخرى التي تصاحب تكيّس المبايض، مثل زيادة شعر الوجه والصدر، وزيادة الوزن المفاجئة، وعدم انتظام الدورة الشهرية.
الطبيب يستطيع تشخيص الحالة بدقة، فقد تُصابين بأحد هذه الأعراض دون أن تكوني مصابة بتكيّس المبايض.

2- قد لا تظهر المشكلة إلا عند محاولة الإنجاب
نظراً للأعراض الشائعة لتكيّس المبايض التي ذكرناها، فكثير من النساء يتجاهلن هذه الأعراض البسيطة، حتى تقرر الإنجاب، فتجد صعوبة في حدوث الحمل.
كما أن تناول وسائل منع الحمل الفموية يخفي الإصابة بتكيّس المبايض، حيث تنظم حبوب منع الحمل الدورة الشهرية، ما يصعب اكتشاف المشكلة، سوى بعد التوقف عن تناول حبوب منع الحمل لمحاولة الإنجاب.

3- يمكن أن يحدث الحمل مع الإصابة بتكيّس المبايض
استحالة حدوث الحمل في حالة الإصابة بتكيّس المبايض هو أسطورة عارية من الصحة، فكل امرأة حالة خاصة، هناك مصابة تعاني من صعوبة الحمل، وأخرى تحتاج إلى بعض الأدوية لزيادة الخصوبة ويحدث الحمل، بينما تحمل أخرى بصورة طبيعية مع إصابتها بتكيّس المبايض.
أهمية هذه المعلومة تكمن في الحذر من الاعتماد على إصابتك بتكيّس المبايض في منع الحمل، فإن كنتِ لا تخططين لحدوث حمل، فعليكِ استخدام أحد وسائل منع الحمل لضمان النتيجة.

4- وسائل منع الحمل تفيد
استخدام وسائل منع الحمل يفيد في السيطرة على بعض أعراض تكيّس المبايض المزعجة، فحبوب منع الحمل تحد من ظهور حبوب الشباب، كما أن اللولب يحمي رحمك من الإصابة بتضخم بطانة الرحم، والتي تُحدث عرضاً جانبيّاً وغير ظاهريّ لتكيّس المبايض.

5- قد تحدث زيادة الوزن أو لا تحدث
على الرغم من أن زيادة الوزن من الأعراض الشائعة لتكيّس المبايض، هناك احتمال عدم زيادة الوزن، فالأسباب جميعها ترجع للهرمونات التي تُحدث أعراضاً غير متوقعة أحياناً.
الأمر المهم في هذه النقطة هو ضرورة مراقبة النظام الغذائي عند الإصابة بمتلازمة تكيّس المبايض، وذلك لتجنّب الإصابة بالسمنة قدر الإمكان.

6- النظام الغذائي وممارسة الرياضة هما أهم وسائل التكيّف
اتّباع نظام غذائي صحي ومتوازن، مع ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، يحد من الأعراض المزعجة لتكيّس المبايض، ويساعد على الشفاء، كما أنه يساعد على حدوث الحمل في حالة مواجهة صعوبة في الأمر.

المصدر: نواعم

أضف تعليق

التعليقات