منصة إعدام داعش للمثليين في الموصل تصدح بالموسيقى

نشر الأثنين 12/11/2018 15:00 , موقع بُـكرا، وكالات
منصة إعدام داعش للمثليين في الموصل تصدح بالموسيقى

أحيا عدد من الموسيقيين العراقيين حفلا موسيقيا في مدينة الموصل شمال العراق بقيادة المايسترو كريم وصفي، في مكان غير تقليدي لمثل هذا النوع من الحفلات.

خشبة المسرح

واختار الموسيقيون أحد شوارع منطقة الدواسة لتقديم حفلهم في قلب المدينة، التي تعيش فترة نقاهة بعد تحريرها من براثن تنظيم “داعش” الإرهابي. ونصب الموسيقيون خشبة مسرحهم في البقعة التي شهدت سقوط أجساد ضحايا التنظيم الذين رماهم الإرهابيون من أعلى بناية “شركة التأمين”، ضمن عمليات إعدام بحق من اتهموهم بالمثلية الجنسية.

الفن للسلام

وأقيم الحفل ضمن منهاج تدعمه وكالة التنمية الأمريكية USAID للتغلب على عقبات عدم الاستقرار من خلال حملة “الفن للسلام”. ويذكر أن البناية المتهالكة بفعل العمليات العسكرية والتي أقيم أمامها الحفل، هي من أبرز مباني الموصل التي شيدت في سبعينيات القرن المنصرم، بتصميم حمل توقيع المعماري الشهير رفعت الجادردي.
 


أضف تعليق

التعليقات