فوائد الفراولة لمرضى ضغط الدم المرتفع

نشر الأحد 10/06/2018 11:08 , موقع بكرا
فوائد الفراولة لمرضى ضغط الدم المرتفع

ذكرت دراسة جديدة ان المركبات البيولوجية الموجودة في الفراولة قد تقلل من خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم، وقد وجد الباحثون ان المتطوعين على مدار أربعة عشر عام، وجدوا ان الأشخاص الذين تناولوا بنسبة عشرة في المئة من أولئك الذين لم يتناولون الفراولة، قد تأثروا كثيرا في ارتفاع ضغط الدم، لان الفراولة تحتوي على مركبات تعرف باسم الانثوسيانين .

فوائد الانثوسيانين
وهي نوع من الفلافونويد والتي توجد أيضا في الشكولاتة الداكنة، وهي مادة مضادة للأكسدة وقد تم اثبات انها تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والاوعية الدموية، ولكن الدراسة الجديدة اثبتت ان الانثوسيانين الموجود في الفراولة يعمل بشكل افضل من بعض المركبات الأخرى مثل مركبات الفلافونويد في الحفاظ على انخفاض ضغط الدم العالي.

اراء الباحث ايدين كاسيدي
وقد قال الباحث في الدراسة وهو ايدين كاسيدي، وهو من جامعة ايست انجليا في انجلترا، انه من بين مركبات الفلافونويد يبدوا ان الانثوسيانين هو الأكثر حماية من حيث تقليل المخاطر المتعلقة بارتفاع ضغط الدم، وقد وجد ان مادة الانثوسيانين الموجودة في الفراولة موجودة أيضا في المشمش وعصير البرتقال والباذنجان، وقد قال الباحث كاسيدي ايضان ان الفراولة هي قسم هام في التغذية لان كمية متوسطة من هذه الفواكه والخضروات بها حوالي 500ملغ فهو يحتوي على كمية كبيرة من الانثوسيانين، ودمجها مع النظام الغذائي هو من الطرق الجيدة والتي من السهل تنفيذها، كما انه طريقة جيدة لخفض ضغط الدم العالي.



الفراولة وضغط الدم
في هذه الدراسة قد شهدت التعاون بين جامعة ايست انجليا وجامعة هارفارد، وهم أكثر الذين لديهم أكبر كمية من الانثوسيانين، الموجودة في وجباتهم الغذائية اليومية، ومعظمهم يتناولون الفراولة للوقاية من خطر الإصابة بمرض ضغط الدم المرتفع بنسبة 8 في المئة، مقارنة بأولئك الذين يأكلون كمية اقل من فاكهة الفراولة ويدخل الى جسمهم نسبة اقل من مادة الانثوسيانين .

ولم يجد الباحثون أي تأثير على خطر ارتفاع ضغط الدم لدى الأشخاص الذين يتناولون كميات أكثر، وقد تم اثبات ان مادة الانثوسيانين يمكنها ان تؤثر على ارتفاع ضغط الدم، في كثر من الأشياء التي نفعلها بما في ذلك التدخين والنشاط البدني واستهلاك الكحول ومؤشر كتلة الجسم، وقد قال كاثرين تالماديج وهو المتحدث باسم الجمعية الامريكية للتغذية .

ان هناك حاجة الى مزيد من الدراسة لايجاد الصلة الموجودة بين الفراولة او العنب البري وبين انخفاض ضغط الدم العالي، وقال تالماديج وهو اختصاصي تغذية مسجل في واشنطن العاصمة، في حين اني احيي دائما زيادة تناول الفراولة او التوت او أي فاكهة او خضراوات لهذا الامر، فسأكون حذر في التوصل الى استنتاجات محددة بشان الفراولة في ارتفاع ضغط الدم دون اجراء بحث إضافي.

وقال الباحثون انه يجب اجراء تجارب سريرية مستقبلية لاختبار اثار جرعات مختلفة من الانثوسيانين، وأيضا بعض الأطعمة الأخرى المختلفة والتي تحتوي على مركبات تساعد على انخفاض ضغط الدم العالي، ولكن قال الباحثون ان معرفة المركبات النباتية التي تساهم في تقليل المخاطر قد تساعد الناس على اتخاذ قرارات أفضل بشان الأطعمة التي يجب تناولها.

أضف تعليق

التعليقات