الأحد المقبل: "سلمى" تستعدّ لعرض سهرة حبّ في نتسيرت عيليت

نشر الجمعة 27/04/2018 10:00 , يحيى امل جبارين - بكرا
الأحد المقبل:


تستعدّ جمعية سلمى للفنون الاستعراضية لتقديم فرقة "سلمى" في سهرة حبّ اللتي هي عبارة عن سكيتشات لبنانية راقصة.

وعلم "بكرا" على ان فريال خازن خشيبون هي من صمّمت واخرجت هذه السكيتشات.


وستقام سهرة حبّ يوم الاحد المقبل الموافق 29.4 في مسرح متناس بركوفيتش بنتسيرت عيليت وذلك مع حلول الساعة الثامنة والنصف.

وحاور مراسل "بكرا" السيّدة فريال خشيبون اللتي قالت بحديثها معنا:" من مدة سنتين فكرت في تقديم عمل استعراضي لعمالقة الطرب اللبناني فيروز، وديع الصافي ونصري شمس الدين بعد ان قدمت مع فرقتي خلال 39 عاما اعمالا محلية ومصرية وفلسطينية فاخترت اسكتشات لبنانية معروفة يرددها الجميع وقمت بتصميم لوحات استعراضية راقصة جديدة عليها مع المحافظة على اصوات المطربين الأصليين بمشاركة 33 راقصا وراقصة ويتخلل العرض فيديوهات تدمج بين الماضي والحاضر".

اشارت خشيبون بحديثها معنا الى ان:" قمنا بتقديم العرض الاول قبل حوالي شهر في 16.3 باوديتوريوم حيفا امام اكثر من 1000 مشاهد. والثاني امام جمهور منطقة الشمال في معلوت ترشيحا والان سنعرضه لجمهور الناصرة والقرى المجاورة يوم الأحد 29.4 على مسرح بيركوفتش -نتسيريت عيليت الساعه 20.30".

عن سهرة حبّ، تقول:" سهرة حب هي رسالة حب نرسلها للجميع ،تعيدنا الى الذكريات والايام الجميلة، الى الأغاني التي رافقتنا في طفولتنا وما زالت ترافقنا حتى اليوم ويرددها ايضا الجيل الجديد ، بعيدا عن العنف والوضع المؤسف الذي نعيشه في بلدنا و الشرق الاوسط".

حول طرق دعوة الناس للحضور، تحدّثنا:" ندعو بواسطة الإعلان المكتوب والمسموع عبر الصحف والإذاعات والمواقع و وسائل التواصل الالكترونية وخاصة عبر صفحتنا الرسمية في الفيسبوك واتصالات شخصية للمعارف والاصدقاء بالاضافة لتعليق اعلانات في البلد وتوزيع منشورات صغيرة".

وأنهت كلامها قائلة:" الحمدلله العرض نجح في العرضين الاولين وحصلنا على ردود فعل رائعة من الجمهور الذي حضر.كلنا امل ان نصل الى قلوب الجميع ونسعدهم في كل مكان نعرض فيه .وكلي امل ان يكون النجاح حليفنا في عرض الناصرة وعروضنا القادمةبالنسبة لما يميز هذه السهرة اترك الإجابة الى جمهورنا الغالي لإبداء رأيه بكل صراحة بعد العرض.نحن نقدم ما باستطاعتنا تقديمه من فن عربي اصيل لنحافظ على اصالتنا الفنية وتراثنا وعروبتنا رغم كل الظروف".

الأحد المقبل: الأحد المقبل: الأحد المقبل: الأحد المقبل: الأحد المقبل:

أضف تعليق

التعليقات