"الساونا" تقلِّل من الأمراض وتطيل العمر

نشر الثلاثاء 14/11/2017 16:00 , موقع بُـكرا، وكالات

لـ "الساونا"، أو "حمامات البخار" فوائد صحية عدة، فهي تساعد على الاسترخاء، والتخلص من التوتر والقلق، وبالتالي "تفريغ الطاقة السلبية.

ليس ذلك فحسب، حيث كشفت دراسة جديدة، أجراها فريق من الباحثين في جامعة "Eastern Finland"، أن التردُّد على "الساونا" بشكل منتظم، يمكن أن يقلِّل من احتمال حدوث عدد من الأمراض، ويؤثر إيجاباً على متوسط عمر الإنسان، كما يساهم ذلك في انخفاض حالات الالتهاب الرئوي، وأمراض الجهاز التنفسي الأخرى، حيث إن الحرارة تمنع تراكم السوائل في الرئتين، وتحسِّن التهوية.

وقام العلماء برصد صحة 1620 رجلاً لمدة 24 عاماً، وخلصت النتائج التي نشرها موقع "The Conversation"، إلى أن الرجال الذين يترددون على "الساونا" من 4-7 مرات أسبوعياً، أقل عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم بنسبة 50% تقريباً.

وفسَّر الباحثون ذلك، بأن ارتفاع درجة الحرارة يؤدي إلى تسارع نبضات القلب، وتوسُّع الأوعية الدموية، ما يُحسِّن الدورة الدموية.

في ذات السياق، كشفت دراسة العام الماضي أهمية "الساونا" لحماية المخ من الخرف، حيث أجرى علماء فنلنديون تجربة، شارك فيها 2000 رجل متوسط السن، خضعوا للدراسة طوال 20 عاماً، وقد تم تقسيم الرجال إلى 3 مجموعات، وفقاً لكثرة زياراتهم مراكز "الساونا".
وضمت المجموعة الأولى الرجال الذين يزورون "الساونا" مرة واحدة كل أسبوع، بينما ضمت المجموعة الثانية مَن يزورون "الساونا" مرتين، أو 3 مرات في الأسبوع، أما المجموعة الثالثة فضمت مَن يزورون "الساونا" من 4 إلى 7 مرات في الأسبوع.

ولاحظ الخبراء أن خطر تطور الخرف ينخفض مع كثرة زيارات "الساونا" لدى الرجال.
واتضح أن خطر تطور الخرف، كان أقل بنسبة 66% في المجموعة الثالثة، مقارنة بالمجموعتين الأولى والثانية، أما خطر الإصابة بمرض الزهايمر لدى أعضاء المجموعة الثالثة، فقد كان أقل بنسبة 65%، مقارنة بأعضاء المجموعتين الأولى والثانية.

أضف تعليق

التعليقات