كيف يمكنك تفادي تسمّم الحمل؟

نشر السبت 04/11/2017 13:30 , موقع بُـكرا، وكالات

يعتبر تسمم الحمل من أخطر الحالات التي قد تطال النساء في الأشهر الأخيرة من الحمل. يشكّل إرتفاع ضغط الدم سبباً مباشراً لهذا التسمم الذي يرافقه عادة تورّم ملحوظ في الأطراف. فإذا كنت حامل أو تتحضّرين لهذا المشروع ندعوك لمتابعة هذا السلايدشو الذي يختصر أبرز النصائح التي يمكن تقديمها للحامل بغية الوقاية من تسمم الحمل والحدّ من إحتمال الإصابة به.

الإكثار من شرب الماء

يساهم شرب الماء بكميّة ملحوظة وكافية في الحدّ من إحتمال إرتفاع ضغط الدم، الذي قد يؤدّي بدوره مباشرة إلى تسمّم الحمل. كما يلعب الماء دوراً فعّالاً في تنظيف الجسم من السموم المؤذية جداً للحامل والتي من شأنها رفع ضغط الدم أيضاً.

فإلتزمي إذاً بشرب الماء بشكل منتظم يوميّاً، وننصحك هنا بإبقاء زجاجة من المياه على مقربة منك ما سيحفّزك أكثر على شرب الماء التي ستتذكرين منافعها كلّما وقعت عينك على تلك الزجاحة.

تجنّب الكافيين قدر الإمكان

غالباً ما تتساءل الحوامل عن إمكانيّة إستهلاك الكافيين ومشتقاته خصوصاً القهوة والنيسكافيه أثناء الحمل. قد يسمح الطبيب هنا بكوب أو كوبين في الأسبوع مثلاً كحدّ أقصى، إلّا أنّه ينصح في الوقت عينه بالتجنب التام للكافيين خلال هذه الفترة.

وتكمن أهمّ سلبيات الكافيين في رفع ضغط الدم الذي يشكل خطراً على الأمّ ويهددها بتسمم الحمل، إضافة إلى زيادة نسبة الحموضة في المعدة وهي غير مستحبّة أبداً في الحمل.

تخصيص فترة للراحة والإسترخاء

إستفيدي من أوقات راحة وإسترخاء يجوز لك خلالها القراءة أو الإستماع للموسيقى مثلاً أو إعمدي إلى النوم بكلّ بساطة.

احرصي خلال هذه الإستراحة على إتخاذ وضعيّة مريحة ورفع قدميك إلى الأعلى ما سيساهم في خفض ضغط الدم والحدّ من التورم والثقل في القدمين.

الإلتزام بممارسة الرياضة

لا يجوز التخلّي عن الرياضة أثناء الحمل، بل من الضروري للحامل إتباع بعض التمارين الرياضية التي يوافق عليها الطبيب المختصّ كما يجوز لها الإكتفاء برياضة المشي أو السباحة.

للرياضة دور أساسي في الحفاظ على إنتظام الدورة الدمويّة ما يقلّل تلقائيّاً من خطر الإصابة بضغط الدم وهو المسبب الأوّل لتسمم الحمل.
 

أضف تعليق

التعليقات