شرطية صينية ترضع ابنة متهمة خارج قاعة المحكمة

نشر الأربعاء 04/10/2017 08:00 , وكالات
شرطية صينية ترضع ابنة متهمة خارج قاعة المحكمة

فاجأت شرطية صينية متصفحي الإنترنت، بصورة لها وهي ترضع طفلة جائعة خارج قاعة المحكمة.

وتظهر الصورة حساً إنسانياً عالياً عند الشرطية لينا هاو، حينما تولت مسؤولية إرضاع طفلة جائعة عمرها 4 أشهر، في الوقت الذي كانت والدتها تخضع للمحاكمة، شمال الصين، في شانشي.

وبدأت القصة عندما بدأت الطفلة تبكي، فما كان من الشرطية إلا أن استأذنت والدتها لإرضاعها، على ما ذكر موقع “تيلغراف”، البريطاني.

والتقط زميل للشرطية الصورة، بهدوء من زاوية المبنى، وانتشرت سريعاً في الفضاء الإلكتروني، بعد نشرها على منصة المحكمة في مواقع التواصل.

وقالت الشرطية، التي أنجبت حديثاً، إن الطفلة لم تتوقف عن البكاء، وقد قلقنا كلنا. وأضافت: “أنا أم جديدة، وأستطيع أن أقدّر كيف يكون قلق أم الطفل. كان كل جهدي هو تهدئة الطفلة”.

واعتبرت أن أي شرطية كانت ستفعل ذلك، قائلة “لو كنت أنا أم الطفلة، لتمنيت أن يساعدها أحد”.

وكانت أم الطفلة واحدة من 34 شخصاً حكموا لصلاتهم بحملة وهمية لجمع “التبرعات”، بعد اعترافها بأنها “مذنبة”.

شرطية صينية ترضع ابنة متهمة خارج قاعة المحكمة شرطية صينية ترضع ابنة متهمة خارج قاعة المحكمة شرطية صينية ترضع ابنة متهمة خارج قاعة المحكمة شرطية صينية ترضع ابنة متهمة خارج قاعة المحكمة

أضف تعليق

التعليقات