الممثل جيم كاري: لم أنقل عدوى جنسية لكاثريونا وايت

نشر الأثنين 02/10/2017 18:57 , وكالات
الممثل جيم كاري: لم أنقل عدوى جنسية لكاثريونا وايت

بعد أن رُفعت دعوى قضائية ضد الممثل جيم كاريمن جانب والدة حبيبته السابقة خبيرة المكياج الإيرلندية كاثريونا وايت، التي وُجدت ميتة في منزلها في لوس أنجلوس في أيلول/سبتمبر 2015 ، من جرّاء تناولها جرعة زائدة من الأدوية، تتهمه فيها بالتسبب بالقتل غير المتعمّد ونقل عدوى جنسية لها، أكد النجم أنّ الضحية كانت تحمل الفيروس قبل أن يتعرف عليها.

وقال النجم البالغ من العمر 55 عامًا، إنّ الراحلة كاثريونا كانت قد كتبت له عام 2013 أنها مصابة بعدوى “STD، ولكنه أكد أنها أصيبت بها نتيجة خضوعها لجلسة إزالة الشعر.

واعتبر جيم أنّ محاولات والدتها كلها في القضاء، إن كان لجهة اتهامه بنقل العدوى، أو أنه ساعد في تأمين الأدوية الخاصة بالاكتئاب التي استخدمتها لتنتحر لاحقًا، أو حتى تحميله مسؤولية انتحارها لأنه انفصل عنها، ما هي إلّا محاولة منها لكسب بضعة ملايين من الدولارات منه.

يشار إلى أنّ كاثريونا وايت كانت قد أنهت علاقتها بجيم كاري قبل أسبوع من العثور على جثتها، وتركت رسالة موجهة إليه تقول فيها إنها لا تنتمي إلى هذا العالم.وكان تقرير الطبيب الشرعي الصادر في تموز/يوليو الماضي، قد أشار إلى أنّ جيم كاري بعث برسالة نصيّة إلى وايت قبل وفاتها بيوم، يسألها عن سبب اختفاء مسكّناته من تحت المغسلة.

أضف تعليق

التعليقات