المخرج محمد بكري لـ"بـُكرا": سأزور لبنان ثانية وثالثة.. ولن أتردد‎

نشر الأحد 24/09/2017 18:04 , يحيى امل جبارين - بُكرا
المخرج محمد بكري لـ

طالبت وزيرة الثقافة الاسرائيلية، ميري ريغف بان يتم التحقيق مع المخرج محمد بكري على اثر زيارته للبنان بحجة أن لبنان دولة معادية ويمنع السفر إليها.

وعبر  متابعو الفن ورواد مواقع التواصل الاجتماعي عن استيائهم ورفضهم لهذه التصريحات من الوزيرة التي عرفت بمواقفها العنصرية والمعادية حتى للفن والثقافة العربية الفلسطينية.

مراسلنا انفرد بحديث خاص مع المخرج الذي قال:" اعتز بزيارتي لاهلي في لبنان، تستطيع ميري ريغيف وغيرها الادعاء ما يشاؤون انا لست نادما ولا مترددا، أقول هذا بصوت عال: يجب الذي يجب، سأزور بيروت ولبنان ثانية وثالثة باْذن الله .. وهل يتردد الانسان؟".

النائب جبارين: الوزيرة ريغيف تحرّض ضد بكري بسبب مواقفه ضد الاحتلال وضد حكومتها المتطرفة

وفي بيان ادانة، قال النائب يوسف جبارين: بات واضحًا أن ريغيف تقوم بشن تحريض أرعن على المشهد الثقافي الفلسطيني برمته، وهي لا تفوّت اية فرصة لمناصبة العداء لكل ما هو عربي وكل ما هو فلسطيني.

وأضاف جبارين: ريغيف تسعى بشكل منهجي لتشويه الثقافة العربية والفلسطينية، وتريد أن تدجّنها كي تتلاءم مع برنامجها السياسي الذي يسعى الى تهويد وصهينة وعبرنة كل المشهد الثقافي في البلاد.

وأضاف جبارين: نشدّ على أيادي الفنان الكبير محمد بكري ونثمّن عاليًا دوره الوطني ومساهماته الفنية، فزيارة بكري الى لبنان هي خطوة طبيعية جدا ترتكز على حقنا بالتواصل مع محيطنا الحضاري، الثقافي، الفكري في العالم العربي الواسع، ولن نسمح لا لريغيف ولا لحكومة اليمين أن تزج بنا في أسر الثقافة الإسرائيلية.

أضف تعليق

التعليقات