الإمارات تحتجز النسخة الآدمية من زوج "باربي"

نشر الأحد 24/09/2017 08:37 , موقع بكرا
الإمارات تحتجز النسخة الآدمية من زوج

أنفق رجل برازيلي ما يقرب من 540 ألف دولار أمريكي، على عمليات تجميل من أجل تغيير شكله بالكامل، وذلك لكي يصبح شبيها بالدمية كين، زوج الدمية الشهيرة باربي.

تسببت عمليات التجميل التي أجراها الرجل في مشاكل له، عندما وصل دبي، لم يتمكن رجال الأمن في المطار من التعرف عليه، بحسب ما نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

اشتهر رودريغو ألفيس بكونه النسخة الآدمية من الدمية كين، وزعم أنه واجه مشكلةً عندما وصل إلى دبي؛ حيث صرح بأنه تم احتجازه في المطار بسبب صورته بجواز سفره.

وأرجع ألفيس السبب في ذلك، إلى وجهه، مشيرا إلى أنه يبلغ من العمر 34 عاماً ومهووس بعمليات التجميل، والصورة الموجودة في جواز سفره مختلفة عن شكله الحالي؛ مما وضعه في مواجهة بعض الصعوبات بدبي مدة 3 ساعات، والتي كان من الممكن أن تؤدي إلى عودته فوراً إلى المملكة المتحدة من حيث أتى.

واعتاد رودريغو الترحال، نظراً إلى أسلوب حياته الحافل بالأسفار، إلى أن واجهته هذه المشكلة عندما اتجه إلى الإمارات لحضور حفل افتتاح فندقٍ فاخرٍ جديد، ولكنه اضطر إلى الانتظار 3 ساعات حتى يُسمح له بالدخول.

أضف تعليق

التعليقات