مخاطر صادمة للنوم بالـ مكياج

نشر الثلاثاء 05/09/2017 23:13 , وكالات
مخاطر صادمة للنوم بالـ مكياج

لا تنامي من دون إزالة المكياج تحت أي عذر! تذكري ذلك جيداً، خصوصاً في فترة الأعياد. فالنوم بالمكياج فكرة سيئة، نظرًا لضرره البالغ على البشرة، والذي يفوق توقعاتك كافة. اكتشفي في الآتي هذا الضرر:

انسداد المسام
إنّ الذهاب إلى الفراش بالمكياج سوف يسدُّ مسام البشرة، لأنّ الكثير من مستحضرات التجميل، تحتوي على مكونات مثل السيليكون التي تغلقه، والتي تسبب اندلاع البثور

حب الشباب
تتكون البشرة من الماء والبروتين، والدهون، والمعادن المختلفة، والمواد الكيميائية، وتغطيها أيضًا المسام، التي تساعد على إفراز العرق والزيوت الطبيعية، التي ترطّب الجلد وتزيل خلايا الجلد الميتة وغيرها من مهيّجات المسام.عندما تقومين بتطبيق مكياج، يمنع المسام من اطلاق هذه الافرازات، والتي قد تؤدي إلى مشكلة أكبر وإلى ظهور حب الشباب.

كما أنَّ الضغط الميكانيكي من وجهكِ على الوسادة، يُدخل المكياج في بصيلات الشعر، ما يؤدي إلى انسداد المسام وتشكل حب الشباب.

تلف خلايا الجلد
تتلف الخلايا الجلدية أيضًا بسبب النوم في المكياج. اذ يجذب المكياج الملوثات البيئية والجذور الحرّة التي يمكن أن تضر خلايا الجلد، بما في ذلك الكولاجين، ما يؤدي إلى الشيخوخة المبكّرة.

البشرة الباهتة
للنوم في المكياج تأثير معاكس. فبشرتنا هي أكبر جهاز في أجسامنا، وتؤدي وظائف حيوية مثل إفراز العرق، وإفراز الدهون، والتئام الجروح، وتنظيم الحرارة، لذلك فمن الضروري أن تقومي بتنظيفها وتقشيرها بشكل منتظم، ولا تنامي خصوصًا في بالمكياج! فالمسام المسدودة والرؤوس السوداء، تتكوّن عندما تقوم خلايا الجلد الميتة، والزيوت والمكياج، بسدّ المسام وخنق الجلد، وهي سبب حب الشباب وجعل البشرة تبدو باهتة وبلا رونق.

تعيق عملية التجدد
يتجدد الجسم خلال النوم، وينطبق الشيء نفسه على البشرة، إذ تقوم بإصلاح نفسها خلال النوم. لذلك يجب إزالة المكياج في الليل لحماية المسام، لإطلاق افرازات البشرة التي تحمي بشرتكِ من الجذور الحرة. والمكياج سيعطّل هذه العمليات الدقيقة.

ترجعين نفسكِ الى الوراء
كما ذُكر، عند النوم، فإنّ البشرة تتجدد وتعالج نفسها. ليلة واحدة من النوم بالمكياج، سوف تعطل التوازن الدقيق للبشرة وترجعكِ للوراء مرة أخرى، وسوف تحتاج بشرتكِ حوالى أسبوع، لاستعادة حالتها السابقة وتحقيق التوازن مرة أخرى.

تسريع عملية الشيخوخة
إنّ النوم في المكياج يسدُّ المسام، ويجفف البشرة، ما يسبب الاحمرار والحساسية، ويسرّع عملية الشيخوخة التي تؤدي إلى التجاعيد المبكّرة. كما أنه إن لم تتم إزالته بشكل صحيح قبل النوم، فإنه يمكن أن يؤدي إلى انهيار الكولاجين، أي إنَّ بشرتكِ ستجفّ بشكل أسرع وتعاني التجاعيد.

جفاف بشرتك
ترك مكياجكِ طوال الليل، حتى لو غسلتِ وجهكِ في الصباح، يسبب تفاوت لون البشرة، والجفاف.أما ترطيبها بالمنتجات التي تشمل مكونات مثل: "الألوة فيرا أو بندق الساحرة" فهذا يعطيها فرصة للإصلاح والتجديد خلال الليل.
البشرة الجافة تعني فقدان المرونة، ما يجعل التجاعيد والعيوب أكثر وضوحًا. ومع دوامكِ على الإهمال، تصبح التجاعيد تبدو أكبر مثل ندبات عميقة .

أضف تعليق

التعليقات