فنانة أوكرانية تلتقي والدها اليمني الذي تركها طفلة

نشر الثلاثاء 29/08/2017 16:00 , موقع بُـكرا، وكالات
فنانة أوكرانية تلتقي والدها اليمني الذي تركها طفلة

في مفاجأة لم تكن تتوقعها ومشهد مؤثر انسكبت فيه الدموع في لحظات فارقة.. التقت فنانة أوكرانية شهيرة والدها اليمني الذي لا تعرف عنه شيئاً منذ طفولتها عندما تركها بعد أن أكمل دراسته هناك وعاد إلى مسقط رأسه في محافظة أبين جنوب اليمن ليرتب وضعه ثم يعود مجدداً، مع أسرته لكن الظروف منعته من العودة فظل في اليمن بعد أن حصل على وظيفة «مدرس» وانقطع التواصل بينه وبين زوجته وابنته الطفلة.

كبرت الطفلة سوزانا عبدالله وشقيقتها صابرينا في أحضان والدتهما، وأصبحت سوزانا فنانة شهيرة يطوف اسمها سماء العالم.

قناة أوكرانيا التلفزيونية استضافتها في يوم عيد ميلادها لتجري معها حواراً، وكانت إدارة القناة رتبت لإحداث مفاجأة لها، حيث تواصلت القناة مع القنصلية في عدن لمعرفة مصير والد الفنانة، وإحضاره إن كان لا يزال حياً، وبعد جهود بحث حثيثة عثرت القنصلية على والدها وأبلغت إدارة القناة وتم ترتيب سفره إلى أوكرانيا.

وفي الحفل وجهت المذيعة سؤالاً للفنانة سوزانا: حيث كان والدها موجوداً خارج الأستوديو ينتظر اللحظة التاريخية: ما أجمل ما تتمنيه في هذه المناسبة، فردت سوزانا أتمنى أن أشاهد أبي…وهنا كانت المفاجأة.
 

أضف تعليق

التعليقات