ظن الطفل أن حبوب "أدفيل" هي حلويات فابتلعها وكاد يموت!

نشر الجمعة 25/08/2017 15:00 , غسان بصول- بكرا

نجح الأطباء في مستشفى "هداسا" بالقدس، في انقاذ حياة طفل من المدينة عمره سنة، أصيب بتسمم شديد نتيجة ابتلاع كمية كبيرة من حبوب من فئة "أفيل" الخاصة بالأطفال، ظنًا منه أنها سكاكر (حلويات)، بينما هي حبوب مهدئة للأوجاع وتخفيض درجة حراةر الجسم.

وقد جُلب الطفل إلى المستشفى وهو فاقد للوعي، وأظهرت الفحوصات أن الحبوب التي ابتلعها تحتوي على مواد مهدئة تفوق الكمية المعتادة بحوالي (11) ضعفًا، وعلى الفور بُدئ بمعالجته بإمداده بالسوائل عن طريق الوريد، وبمواد أخرى ضد التسمم، ثم جرى توصيله بجهاز التنفس الاصطناعي، فخرج من دائرة الخطر، وتعافى تدريجيًا.

وقال أحد الأطباء الذين عالجوا الطفل، أن الحبوب التي ابتلعها تنتج في الولايات المتحدة، على شكل حلويات السكاكر ("ملبّس") الملونة ذات المذاق الحلو خصيصًا للاطفالأ، وعلى هذا الأساس حذّر الطبيب الأهالي من مخاطر هذه الحبوب، ونصح بإبعادها عن متناول الأيدي.

أضف تعليق

التعليقات