الهليون – غذاء ودواء

نشر الأثنين 03/04/2017 11:42 , بقلم: سهيل مخول – البقيعة

Asparagus الاسبراغوس

توجد عدة اصناف من الهليون منها الهليون البري أي هليون الاحراش الذي ينتشر في احراش حوض البحر الابيض المتوسط، حيث نجد هناك أشجار السنديان والبطم والغار ويتسلق عليها. الهليون نبات مُعمر ومتسلق، سيقانه الحديثة لينة وصالحة للأكل، أما سيقانة البالغة قاسية وغير صالحة للأكل، على الساق توجد اوراق حُرشفية و أوراق إبرية، الازهار صغيرة بيضاء اللون، موعد الازهار من شهر ايلول حتى شهر تشرين الثاني، من الازهار تتكون ثمار عنبية خضراء اللون عندما تكون غير ناضجة وتصبح سوداء عندما تنضج. وهناك اصناف تربوية التي تزرع في الحقول كباقي الخضراوات، عُرفت زراعة الهليون عند الفراعنة قبل الميلاد ب 300 سنة وجدت نقوشها في قبورهم ومعابدهم، كما ووجدت في قبورهم سيقان وبذور الهليون، كما وعرفه اليونانيون القدماء ثم الرومان واستخدموه كغذاء وكعلاج. يحتوي الهليون على بروتينات سهلة الهضم، ويشمل العديد من الفيتامينات، وغني بالأملاح والمعادن مثل الكالسيوم واليود والمغنيزيوم الفسفور والحديد.

أصناف الهليون التي تُزرع في الحقول، الصنف الأول الهليون الأبيض الذي يفضله الألمان ، ترتفع اطراف السيقان العلوية قليلاً فوق سطح الارض الرملية التي تجود زراعته فيها. الصنف الثاني الهليون البنفسجي الذي يزرع في فرنسا وهو يتميز بقمة حمراء بنفسجية والصنف الثالث الهليون الأخضر المعروف في بلادنا وفي ايطاليا وامريكا. تعتبر الصّين أكبر مُنتجة للهليون ثم تليها البيرو، أما في المرتبة الثالثة في انتاج الهليون هي المانيا حيث تُنتج ما يقارب 82 ألف طن في الموسم الواحد. ويفضل الألمان أكل الهليون طازجاً وطرياً، لذلك يقبلون على شرائه من المزارع مباشرة حتى لو كلفهم ذلك السفر مسافات بعيدة عن أماكن سكنهم ، ويتواجد الهليون في موسمه بكثرة في لوائح الطعام في المطاعم الألمانية، وهذا دلالة على أن الألمان يحبون هذا النوع من الخضروات، وهم يتناولونه بنسبة أكبر من الناس في الدول الأخرى، معدل استهلاك الشخص من الهليون 1.35 كيلوغرام سنوياً.

للهليون فوائد غذائية وفوائد صحية حيث وصفه داود الأنطاكي، بأنه يفتت حصى الكلى ويدر البول وفاتح للشهية، ويعالج أوجاع الرئة والصدر ومفيد للكبد والطحال ومُسكن أوجاع الأسنان. لقد أكدت الأبحاث العلمية، ان الهليون بالفعل مدر للبول ويفيد في الكثير من المشاكل التي تصيب المسالك البولية ويساعد في تصريف الفضلات المتراكمة في المفاصل الى خارج الجسم عن طريق البول، و يساعد أيضاً على تفتيت الحصى الموجودة في الكلى، كما أن شرب عصير الهليون يخفف من حالات التّعب و الإكتئاب.

كما وجاء في عدة مصادر للطب الشعبي، بأن عصيرالهليون، يمنع تطور غشاوة عدسة العين ومشاكل اضافية قد تصيب العين. وينصح به لمرضى السّكري كونه يحتوي على المعادن الصّحية المتوفرة في عصير الهليون الذي يُؤمن نظام غذائي يضبط نسبة السّكر في الدّم. ويعد الهليون أيضاً مدراً للبول ومفيد لمرضى القلب، ينصح بشرب عصير الهليون مخلوط مع العسل ثلاث مرات يومياً مما يجعل عضلة القلب قوية.


أضف تعليق

التعليقات