فقدان الوزن بسرعة خطر حقيقي يهدد صحتكم!

نشر الثلاثاء 03/01/2017 13:00 , موقع بُـكرا، وكالات
تصوير: thinkstock
فقدان الوزن بسرعة خطر حقيقي يهدد صحتكم!

في سباق النحافة والوصول الى الوزن المثالي في أسرع وقت ممكن، يغيب عنّا في بعض الأحيان أن خسارة أكثر من خمس كيلوغرامات يترك نتائج سلبية على الصحّة. فخسارة الوزن الكبيرة والسريعة قد تنعكس سلبًا على الجسم لا من الخارج، بل من الداخل.

فإن فقدان الوزن السريع عادة ما ينفذه العديد من الأشخاص بعشوائية وبدون نظام ريجيم معتمد، وهذه الطريقة على قدر ما قد تحقق لك هدف فقدان الوزن الا أن هذا الوزن غالباً ما يعاد اكتسابه مرة أخرى بطريقة أسرع، هذا بالإضافة الى العديد من المخاطر الصحية الأخرى التي سوف نتعرف عليها في هذا المقال. فما هي مساوئ الخسارة السريعة للوزن وكيف يمكن تفاديها؟

فقدان الوزن بسرعة يؤدي الى عودته بسرعة وبشكل مضاعف!


إن فقدان الوزن بسرعة عادة ما يكون نتيجة لتغيير نمط الحياة بطريقة لا يمكن تحملها على المدى الطويل. قد تتمكن من إنقاص وزنك بسرعة عن طريق اتباع نظام غذائي قاسي وممارسة برنامج رياضي مبالغ فيه، وهذا أمر لا يمكن لجسمك أن يبقيه لأجل غير مسمى لذلك فمن المرجح أن تعود إلى عاداتك القديمة بسرعة وتستعيد كل ذلك الوزن المفقود بسرعة.

فقدان الوزن العشوائي السريع عادة لا يسبب فقدان الدهون بل فقدان المياه والعضل


خطر آخر من فقدان الوزن بسرعة كبيرة هو أنك ربما لا تخسر الدهون فقط، المعدل الطبيعي والصحي لفقدان الوزن هو نصف كيلو جرام الى كيلو جرام في الاسبوع. لأنه من الصعب على الجسم حرق كميات كبيرة من السعرات الحرارية من الدهون في فترة قصيرة من الزمن، لذلك فالفقدان السريع عادة ما يكون من الماء أو من كتلة العضلات.

فقدان الوزن السريع سيؤدي حتما الى العديد من المخاطر الصحية

هناك مجموعة متنوعة من الظروف الخطيرة التي قد تصاحب فقدان الوزن بسرعة. وتشمل هذه المخاطر اختلال توازن الاملاح والمعادن في الجسم، وسوء التغذية، حصى في المرارة، الجفاف، التعب، والصداع، والإمساك، والدوخة، وعدم انتظام الحيض، وفقدان العضلات وفقدان الشعر وغيرها من الآثار الجانبية المحتملة.

أقراص خسارة الوزن خطيرة ولها العديد من المخاطر الصحية

يلجأ الكثيرون الى استخدام أقراص الريجيم لفقدان سريع للوزن بعيدا عن أنظمة الريجيم الصحية. ولكن، أقراص الريجيم المتوفرة في الأسواق لها العديد من المخاطر الصحية مثل النوبات القلبية والسكتات الدماغية.

إليكم الحلول لنحافةٍ من دون مخاطر

من المهم عدم تعريض الذات للخطر بغية خسارة الوزن بطريقةٍ سريعة، فالأشخاص الذين يمكن لهم خسارة ما يقارب الـ 30 كيلوغرامًا خلال سنة هم الذين يخضعون للعمليات ويتابعون طبيًا ونفسيًا. ولخسارة طبيعية في الوزن لأكثر من 7 أو 8 كيلوغرامات من المفضّل طلب نصيحة أخصائي تغذية أو طبيب. إلى ذلك من المهم السهر على إنتقاء الأطعمة المفيدة خاصة تلك الغنية بالـ Omega 3، مضادات الأكسدة، مشتقات الألبان وتلك الطبيعية مثل الخضار والفاكهة واللحوم.
 

فقدان الوزن بسرعة خطر حقيقي يهدد صحتكم!

أضف تعليق

التعليقات