إليك نصائح هامة بعد خلع ضرس العقل

نشر الخميس 27/10/2016 09:09 , موقع بكرا
تصوير: Thinkstock
إليك نصائح هامة بعد خلع ضرس العقل

ضروس العقل هي عبارة عن أربعة ضروس تظهر في سن الرشد، وتسميته بضرس العقل ليس له علاقة بالعقل نفسه، بل بسبب ظهوره بعد البلوغ، والكثير من الناس لا يظهر لديهم ضرس العقل حتى بعد سن البلوغ، وقد يحدث له انطمار بسبب عدم وجود مسافة مخصصة له للظهور.

وينصح الأطباء المرضى الذين يتعرضون لخلع أضراسهم للالتزام بالعديد من النصائح والإرشادات التي تقدّم من قبل الطبيب المختص، لتجنّب حدوث أي أضرار جانبية ناتجة عن عملية الخلع وهي:

- وضع قطعة من الشاش أو القطن على مكان الخلع، ويجب أن توضع بعد القيام بعملية الخلع بشكل مباشر، وقيامه بالعض الجيّد على هذه القطعة، من أجل توقّف نزول الدم من مكان الجرح.

- عدم قيام المريض بالمضمضة أو إدخال المياه داخل الفم لمدة لا تقلّ عن الأربع وعشرين ساعة بعد القيام بعملية خلع الضرس.

- تجنّب إصابة مكان الخلع سواء باللسان أو بالأصبع اليد، تجنّباً لحدوث نزيف مضاعف في المنطقة المصابة.

- عدم القيام بالبصق وشرب أي من السوائل عن طريق المصاصة في الأربعة والعشرون ساعة الأولى من عملية الخلع، وذلك من أجل توقّف النزيف من مكان الخلع.

- المواظبة على تناول الأدوية التي يتمّ وصفها من قبل الطبيب المختص، والتي تعمل على تسكين الأم وتجنب انتقال العدوى. لعلاج التورّم الذي قد يصاحب خلع الضرس، يجب القيام بعمل كمدات من الثلج ووضعها على المكان المنتفخ، ويجب القيام بذلك خلال الأربع والعشرين ساعة التي تلي عملية الخلع.

- عمل كمدات ماء دافئة، ووضعها على المكان المصاب، وذلك لأن حرارة هذه الكمدات تعمل على التخفيف من حدة الورم والشعور بنوع من الراحة، ويجب أن يتم عملها بعد أن تمر مدة أربعة وعشرون ساعة من عملية الخلع.

-تناول السوائل الفاترة، بالإضافة إلى الأطعمة الطريّة والتي تتميّز بسهولة بلعها، خلال مدّة أربعة وعشرين ساعة من عملية خلع الضرس.
- الابتعاد عن تناول الأطعمة والمشروبات ذات الحرارة المرتفعة جداً.

- المضمضة الفم بواسطة محلول الماء الدافئ والملح، ويجب القيام بهذه المضمضة بعد مرور مدّة لا تقلّ عن الأربع والعشرين ساعة من عملية الخلع.

- عدم القيام بتنظيف الأسنان بواسطة الفرشاة والمعجون في الثمانية ساعات الأولى من عملية الخلع. بعد مرور ثمانية ساعات على عملية الخلع، يجب تنظيف الأسنان بلطف وخفة، لتجنّب إلحاق الضرر بالمكان المصاب.

- الامتناع عند التدخين لمّدة يومين متتاليين من عملية الخلع، ويفضل عدم التدخين لحين الشفاء التام.

- الحصول على الراحة والاسترخاء، وتجنب القيام بأي مجهود زائد؛ لأنّه يؤدّي إلى زيادة النزيف الدموي.

 

أحببت الخبر ؟ شارك اصحابك

أضف تعليق

التعليقات