صحة أطفالك في حمامات السباحة العامة كيف تحافظين عليها؟

نشر الأثنين 02/05/2016 08:01 , موقع بكرا

مع ارتفاع درجات الحرارة، تتشجع الكثير من العائلات وخاصة الأطفال لزيارة المسابح والبرك العامة في الفنادق والنوادي والمنتجعات السياحية، ولكن هل سألت نفسك ما مدى نظافة هذه الأماكن وهل يقضي الكلورين فعلا على كل شيء، وخاصة البول؟

حسناً، وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض الامريكية، الإصابة الشائعة باحمرار العيون عند السباحة لا تسببها مادة الكلورين بل البول! نعم، هذا ما توصل إليه الباحثون، وهذا يعني بأن ماء البركة أو المسبح غير آمن 100%.

ولكن مع ذلك لا مفر، الطقس الحار يجبرنا على الذهاب الى حمامات السباحة العامة، ويجب ان يتعلم الأطفال السباحة حتى ينقذوا أنفسهم.

إذا كنت تحب السباحة، ولا ترغب في ان يفوت الأطفال على انفسهم فرصة تعلم هذه الرياضة الممتعة والصيفية، فهذا ما يجب أن تفعله وتحث الآخرين على فعله أيضا.

1. الاستحمام قبل النزول الى حمام السباحة. هذه الخطوة ضرورية وهامة وينبغي أن تكون إجبارية للجميع. لماذا؟ لأن الاغتسال لمدة دقيقة واحدة فقط بعد ارتداء ملابس السباحة يعني شطف ما تبقى من بكتيريا، وعرق، وبول عالق على الجلد.

2. حث الأطفال على التبول قبل النزول الى الماء. لا تذهب الى البركة مباشرة بعد تناول وجبة الإفطار، لأن الأطفال لن يستطيعوا منع أنفسهم من التبول. انتظر قليلا ريثما يحتاج الطفل الى التبول ثم اشطف جسمه بالماء قبل النزول الى حمام السباحة، وهذا الامر ينطبق على الأطفال الأكبر سنا والبالغين أيضا.

3. تجنب إنزال الأطفال المرضى الى الماء. إذا كان الطفل مصابا بالإسهال أو القيء خلال 48 ساعة الماضية، فلا تتركه ينزل الى الماء، لأن ذلك يعني ببساطة نشر العدوى لجميع المتواجدين في البركة، الكلور لا يمكنه القضاء على كل الجراثيم والفيروسات!

4. وأخيرا، وهذا ما لا يعرفه الكثيرون، ينبغي ربط الشعر جيدا وبإحكام قبل النزول الى الماء، لأن قمل الشعر يمكن أن ينتقل عبر الماء الى الأطفال الآخرين. لذلك يفضل استخدام القبعة المطاطية والنظارات الواقية.

أضف تعليق

التعليقات