غنى بو حمدان تُغني اعطونا الطفولة وتُبكي الجماهير

نشر الأحد 03/01/2016 12:01 , موقع بكرا

حاملة رسالة فرح وأمل لبلدها الأم سوريا، دلت غنى بو حمدان مسرح The Voice Kids وكلها ثقة بأنها ستستطع لفت الانتباه المدربين من خلال صوتها وادائها.

وما إن بدأت أداء أغنية "اعطونا الّطفولة" لريمي بندلي حّتى أذهلت نانسي عجرم بصوتها وتفاعلت معها بشكٍل كبير٬ فضغطت بسرعة على الزر الأحمر أمامها لتلتّف بكرسيها نحوها وتكمل الغناء معها.

لكن٬ ومن شّدة تأّثرها٬ توّقفت غنى عن الغناء وراحت تبكي٬ فما كان من نانسي إلاّ أن ركضت صوبها وصعدت إلى المسرح لتشجيعها ومساعدتها على الغناء.

غّصة غنى خلال الغناء أّثرت بتامر أيًضا إلى حٍّد كبير فضغط هو أيًضا على الزّر الأحمر وقام من كرسيه متوجًها بسرعة إلى كرسي كاظم فضغط على الزر الأحمر أمامه٬ ليستديرا مًعا نحو غنى أيًضا.

بعدها٬ صعد تامر وجلس أمام غنى على المسرح أرًضا وراح يستمع لها ويشّجعها على الإستمرار في الغناء.

غنى أّثرت بشكٍل كبير في المدّربين إلى درجة أّنهم هم أيًضا أدمعوا لرؤيتها متأّثرة إلى هذا الحّد.

بعد غنائها٬ سالتها نانسي لماذا بكت٬ فأجابتها غنى أّنها بكت من شّدة فرحها.

كاظم من جهته أّكد لغنى أّنها جميلة وغّنت بطريقة جميلة جًّدا وأّن الأغنية التي أّدتها يتمّناها الجميع للعالم العربي كلّه لأّننا نريد الفرح والسلام والأمن والأمان٬ وأّنه يجب أن يعيش الأطفال الأبرياء ويأخذوا حقوقهم في كّل منطقة في العالم.

ثّم تمّنى أن يحميها الله وأّكد لها أّنها أفرحت الجميع.

تامر من جهته٬ قال لغنى أّن اسمها جميل وأّنها جميلة جًّدا وأّنه أحّبها كثيًرا٬ لا سّيما أّنها صغيرة ولكن تملك إحساًسا كبيًرا.

وطلب منها ممازًحا أن تغمض عينيها وبألاّ تفّكر إلاّ فيه لكي تستطيع أن تأخذ القرار المناسب فيما يخّص المدّرب الذي تريد اختياره.

أّما نانسي فعادت لتقول لغنى أّنها أحّبت إيقاعها خلال الغناء إذ بدت وكأّنها تغّني منذ سنين ولها تجربة كبيرة٬ كما توّقعت لها مستقبلاً كبيًرا جًّدا.

أضف تعليق

التعليقات