تل ابيب : اتهام اطباء بالتجارة بالأعضاء البشرية

نشر الجمعة 15/05/2015 12:40 , غسان بصول – بكرا

قدمت الى المحكمة المركزية تل ابيب لوائح اتهام بحق سبعة اشخاص , تتضمن بنودا خطيرة تتعلق بالمتاجرة بالأعضاء البشرية .

ومن بين المتهمين عدد من الاطباء بينهم الدكتور زاكي شابيرا , الذي اشغل سابقا منصب مدير قسم زراعة الأعضاء في " بيلنسون " في بيتح تكفا .

ويستدل من التهم الموجهة الى هؤلاء السبعة انهم مارسوا خلال الفترة الواقعة بين 2008-2014 المتاجرة بالأعضاء وبالتوسط لإجراء عمليات زرع منافية للقانون , وفي عدة دول , منهم , كوسوفو وأذربيجان وسيريلانكا وتركيا .

وطبقا للتفصيلات الواردة في اللوائح , دفع المحتاجون للزرع مئات اّلاف الشواقل ( لزرع كلية ) , بينما حصل المتبرعون بالكلى على بضع اّلاف من الشواقل , وذهب فارق المبلغ الى جيوب " الوسطاء " .

واللافت ان من بين المتهمين مسؤولين في الهيئات السلوكية التابعة للمستشفيات التي اجريت فيها عمليات الزرع . وذلك للتغطية على المخالفات , ولكي يبدو وكأن التبرع بالأعضاء تم بدون مقابل مادي.

وتنسب الى الدكتور شابيرا تهمة المساعدة للزرع , وأنه تولى فحص مستوى وجودة المستشفيات والأطباء الذين اجروا عمليات الزرع المنافية للقانون .

ترجمة : غسان بصول 

أضف تعليق

التعليقات