رام الله كانت على موعد مع أوركسترا القدس

نشر الأثنين 23/01/2012 14:06 , بلال كسواني ، موقع بكرا

احتضنت مدينة رام الله أوركسترا القدس للناشئين التابعة لمعهد ادوارد سعيد الوطني للموسيقى، وذلك في قصر رام الله الثقافي حيث عزف سبعون عازفاً وعازفة من الطلبة الناشئين في الأوركسترا، مكللين أربعة أيام من التدريبات المكثفة على يد الأساتذة المتخصصين وذلك في مركز النشاطات في بيرزيت، وقد تفاعل الجمهور وتمتعوا بالموسيقى الكلاسيكية المحببة، وقد كان من المقرر أن تحيي الأوركسترا يوم الاثنين عرضاً في القدس لكن الغي بسبب منع إسرائيل إدخال العازفين الصغار من الضفة الغربية بدون تصاريح.

وقد تنوعت المقطوعات من خلال تشكيلة مختارة من أوروبا، الولايات المتحدة وكولومبيا، بقيادة المايسترو العالمي خوان ديفيد مولانو، فانصهرت الأوركسترا مع فرقة النفخ في مقطوعتين لفيفالدي وجيرشوين تشدان الحواس وتنقلان المستمعين لفصول تفتح الأزهار ووهج شمس الصيف وأحاسيس . بينما انفردت الآلات الوترية في تناغم ملفت مع مقطوعات لبوب وبارتوك وجريغ ودوق، وقدمت فرقة النفخ تحت مظلة الأوركسترا مقطوعتين انسجمتا مع قوة النفخ لجوستاف هولست وجون سوسا.

المدير الفني للاوركسترا ميكالي كانتوني قال: "تتميز اوركسترا القدس هذا العام بأنها تحوي طلاباً من فرق المعهد المختلفة قد شاركوا في العديد من العروض العام الماضي، ما يعني خبرة ومهارة في العزف، كما أن المقطوعات قد حملت تلاوين الفصول الأربعة وشدت حواس الجماهير لعوالم الموسيقى الجميلة". وقد نظمت الأوركسترا برعاية رئيسية من مؤسسة التعاون وبدعم من مؤسسة الكوردايد والمركز الثقافي الفرنسي.

على صعيد آخر أحيت اوركسترا الأطفال التابعة للمعهد، والمؤلفة من صغار طلبة المعهد والتي يشرف عليها أساتذة المعهد عرضاً مميزاً يوم الجمعة الماضي، يجمع بين مهارة الموسيقى وبراءة الطفولة وذلك في قاعة المعهد فرع رام الله بقيادة الأستاذ الايطالي ماركو مازي. وعن الأوركسترا قال مدير الفرع والمشرف الأكاديمي إبراهيم عطاري بأن هذه الأوركسترا تشكل تحدٍ بالنسبة لنا حيث نستهدف كل طالب على حدا، كلٌ حسب مستواه وقدراته، وبالنتيجة يخرج العزف الجماعي متناغما". وأضاف العطاري بأن أوركسترا الأطفال تهدف إلى تنشئة جيل مؤهل للانضمام لفرق وأوركسترات المعهد الأخرى ما يضع الصغار في دائرة الجسم الأوركسترالي الضخم ورسالته الموسيقية الراقية.

أضف تعليق

التعليقات