ماغي فرح بين الأبراج والإعلام وقصاص الأطفال

نشر الأربعاء 04/05/2011 06:30 , يزن عبدللات

تستضيف الحلقة الخامسة من برنامج (سوالفنا الحلوة) في موسمه الجديد على قناة دبي، والتي ستبث غدا الأربعاء ، ماغي فرح الإعلامية والخبيرة في علم الأبراج، والتي تتحدث عن مسيرتها الإعلامية وتفضيلها لقب اعلامية على أية ألقاب اخرى، مشيرة إلى اختلاف أسلوب التقديم بين برنامج وآخر وتفضيلها للبرامج الثقافية، الى جانب دخولها عالم الأبراج من باب الهواية وصولاً الى الإحتراف، كما تتحدث عن هواياتها في مطالعة جميع أنواع الكتب ولعب الورق متنفسها الوحيد الذي ينسيها عالمي الإعلام والأبراج.

وطرحت مريم أمين مع كل من: بشارغزاوي والهام وجدي وشكران مرتجى وابراهيم بادي وبياريت القطريب وابتسام أمين، موضوع (الأبراج) الذي تحمس له فريق سوالفنا لمعرفة ما تخبّئ لهم الأبراج، لكن هل يصل الأمر بالبعض الى الهوس، والى أي حدّ تسيّر الأبراج حياة البعض، وهل التوقّعات علم وحقيقة، وأخيراً ما هي توقعات ماغي فرح للعام 2011؟

بدروها اعترفت شكران أنها من متتبّعي ماغي منذ سنوات طويلة، قائلة إن هذه سنة المخاطر بالنسبة اليها بحسب ماغي التي وصفت ابتسام بالمتسرّعة وسألت مريم عن خياراتها العاطفية وأخبرتها عن قصّة حبّ مع شخص غريب، أما ابراهيم المؤمن بصنع مستقبله بنفسه الاّ انه لا ينكر متابعته للأبراج أيضاً.

فيما يتناول موضوع الحلقة الثاني (الطفل والقصاص) الذي سبقته فقرة صورة ومعلومة، التي يتنافس من خلالها الفريق في أجواء من المرح والتحدّي، حيث يتحدّث الطبيب النفسي فهد المنصور ضيف هذه الفقرة، موضحاً ضرورة العقاب بالنسبة للطفل واختلاف أساليبه مشدّداً على ضرورة الإبتعاد عن الترهيب كالضرب والإهانة، ولكن كيف يوصل العقاب الى النتيجة الإيجابية، وهل يختلف العقاب بحسب العمر وما هي أهم شروطه وضوابطه، وهل من الضروري تكريم الطفل بعد القصاص، وكيف نوضح للطفل أن العقاب موجّه لعمله السيء وليس لشخصه.

في هذا المجال اعتبرت بياريت، أن افضل طريقة للعقاب هي حرمان الطفل من أشيائه المفضّلة، وتحدّث بشار عن معاقبة ابنه زين رغم صغر سنّه، في حين قال ابراهيم إن مستقبل الطفل يكمن في أسلوب تربيته، وأوضحت ابتسام ان الحوار ضروري مع الطفل كي لا يصل إلى حدّ الإنتقام من أهله بالمعاندة والكبرياء، أما الهام فتكره كلمة معاقبة الطفل وتفضّل استبدالها بتهذيبه، فيما كان لماغي فرح ضيفة الحلقة نظرة مختلفة، فهي تكره أسلوب التربية الحديثة ومع ضرب الطفل اذا لزم الأمر.

ومع مقولة (هل أنت مع أو ضدّ عمليات التجميل للرجال) اختلفت الآراء كالعادة، ليوضح كلّ وجهة نظره قبل أن تشتدّ المنافسة بين ألهام وشكران مع لعبة الكرة التي حفلت بالكثير من المفاجآت والمرح لفريق برنامج سوالفنا حلوة على قناة دبي.
 

أضف تعليق

التعليقات