رنا الحريري: مسلسل "صبايا" انحدر حد التهريج

نشر الجمعة 10/09/2010 17:41 , وكالات

أعلنت الكاتبة رنا الحريري كاتبة الجزء الأول من مسلسل "صبايا" انها تتبرأ من هذا المسلسل لأن المخرج لم يكن أمينا على النص وقام بتعديل النص من دون أن يعود لها، مشيرة أن صمتها كل هذه الفترة كان بسبب رغبتها عدم إحراج الشركة المنتجة التي قدمت للعمل كل ما طلب منها.
وقالت الحريري :"عندما بدأت بكتابة مسلسل صبايا بجزئه الأول قبل أكثر من 3 سنوات لم أكن أتخيل أن يصل به الحال إلى ما وصل إليه بجزئه الثاني، وكان هدفي من كتابة هذا المسلسل أن أقدم يوميات خمس فتيات من الطبقة المتوسطة ضمن محيط من الأحداث الطريفة والانسانية بعيدا عن المغالاة والتهريج الفارغ والاستعراض المجاني، لكنني فوجئت لاحقا بعد أن أنجزت المسلسل وقبيل عرضه مباشرة بأن المخرج لم يكن أميناً على النص الذي كلف بإخراجه وأن الصورة التي ظهر عليها العمل جاءت مغايرة تماما لما أردته ولما كتب على الورق أساسا، فقد تم تغيير لا بل حذف أجزاء بكاملها من المشاهد المكتوبة وتم استبدالها بحوارات مرتجلة بعيدة عن السياق الأساسي للنص والأحداث المكتوبة".

وقررت الحريري عدم التطرق لهذا الموضوع في الصحافة على الرغم من موجة النقد الشديدة التي تعرضت لها شخصيا بصفتها كاتبة النص الذي وصف بالسطحي وغير المترابط، بعد ما تعرض له من قص وحذف وارتجالات عشوائية، والسبب كان رغبتها في عدم إحراج الشركة المنتجة التي قدمت للعمل كل ما طلب منها.

وأشارت الحريري إنه بعد أن عرضت حلقات المسلسل بجزئه الثاني قالت أنها فجعت لرؤية الشخصيات التي كتبتها تقتل وتشوه على الشاشة، الصبايا والضيوف على حد سواء وكأن الجزء الثاني جاء ليوغل في الأخطاء المرتكبة بحق الجزء الأول لا بل يؤكد عليها، فالسذاجة هي عنوان الحلقات والتهريج والاستعراض هو طابع العمل".

وختمت الحريري بقولها :"يؤسفني أن أصرح أنني بريئة من هذا المسلسل وأنني لم أساهم لا من قريب أو بعيد في صناعة الجزء الثاني ولا علاقة لي به على الإطلاق، وإن كان مسلسل صبايا بجزئه الأول خذلني فإن مسلسل صبايا بجزئه الثاني أساء لمشروعي الذي بدأت به".
 

أضف تعليق

التعليقات

  1. صباياهل سنة كتيربايخ
    محمد - 11/09/2010 04:56